Tuesday, July 3, 2007

لقطات سريعة" 2 "....الطلاب المعتقلون يغنون في محطة مصر


ياله من مشهد جميل و مثير تظرف الاعين حين تراه......مشهد وودت أن أكون فيه حين سمعته ممن شاهده ...فحين تم نقل الطلاب المعتقلون " ظلما و عدوانا " إلي الترحيلات بمحطة مصر لعرضهم علي النيابة مشي الطلاب و في يد كل منهم كلابشات و عسكري و لكن الطلاب اصبحوا يغنون أمام الناس " نشيد يا دعوتي سيري سيري سيري ......كل الوفاء ليكي و كل تقديري " و أخذ الطلاب يرددون النشيد بصوت عالي مما أدهش العساكر و الضباط ما هذه الروح العالية أهؤلاء الطلاب معتقلون حقا .....ما كل هذا الثبات ...لا خوف ..لا بكاء ...لا صدمة
نعم إخواني إنه الثبات من الله " يثبت الله الذين أمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا و في الاخرة " و نحن نردد مع إخواننا الطلاب و نقول لهم .
إن كنت ترددون في الاسكندرية الأن و أنتم في المعتقل يا دعوتي سيري
فإننا نردد معكم من القاهرة ...أيضا يا دعوتي سيري ..
ما أعظم هذه الدعوة و ما أجمل هذا الإخاء ....أنه و الله لدين عظيم ...يصنع هؤلاء الرجال

6 comments:

asso said...

ما شاء الله لا قوة الا بالله
بحق اخوانى فى الله أحبكم فى الله
بارك الله لكم عزائمكم
بارك الله لكم قوتكم
و اطمئنوا اخوانى فى الله دين الله سينتشر
فى أرض الله جميعا بنا أو بغيرنا
و ستسير الدعوة ستسير والله الذى لا الاه غيره ستسير
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يستعملنا لخدمة دينه

asso said...

أخوكم السرجانى

Anonymous said...

يااااااااااااااااه كم انت رائعين
أختكم هدي

ربعي بن عامر said...

ماذا يفعل اعدائي بي
سجني خلوة
ونفيي سياحة
وقتلي شهادة
هكذا الرجال

ربعي بن عامر said...

تحيتي الي العمالقة في زمن الصعاليك

عمرو said...

ربنا يعينهم ويثبتهم
و يرفع راية الاسلام على أيديهم
حقا ستسير الدعوة رغم أنف الظالمين